القناة الناقلة و موعد المباراة – منتخب العراق ضد الفلبين في معركة من أجل التأهل لكأس العالم 2026

القناة الناقلة و موعد المباراة – منتخب العراق ضد الفلبين في معركة من أجل التأهل لكأس العالم 2026

تشهد تصفيات آسيا المؤهلة لكأس العالم 2026 مباراة حاسمة بين منتخب العراق ومنتخب الفلبين يوم الثلاثاء الموافق 26 مارس 2024. يأتي هذا اللقاء ضمن الجولة الرابعة من التصفيات، حيث يتنافس الفريقان على النقاط الثلاث والتقدم في المسار نحو التأهل للمونديال الكبير.

الموعد: الثلاثاء 26 مارس 2024، الساعة 13:00 بتوقيت مصر، 14:00 بتوقيت السعودية ، ستتاح للمشاهدين متابعة المباراة عبر القناة الناقلة Alkass One HD، مما يتيح لعشاق كرة القدم في المنطقة العربية فرصة متابعة هذا الصراع الحاسم والمهم.

هذه المواجهة تأتي في ظل أجواء من التوتر والتحدي، حيث يسعى كل فريق إلى تحقيق الفوز وحصد النقاط الثلاث لتعزيز فرصه في التأهل.

بينما يتطلع كل منتخب إلى تحقيق الفوز في هذه المباراة، فإن العراق والفلبين سيخوضان معركة شرسة على أرض الملعب بهدف تحقيق النتيجة الإيجابية وتحقيق التقدم في التصفيات الآسيوية المؤهلة لكأس العالم 2026.

فرق المباراةالعراق ضد الفلبين
الموعديوم الثلاثاء 26 مارس 2024
الزمن13:00 بتوقيت مصر، 14:00 بتوقيت السعودية
القناة الناقلةAlkass One HD
الملعبملعب خوسي ريزال ميموريال ستاديوم
البطولةتصفيات آسيا المؤهلة لكأس العالم 2026

منتخب العراق ضد الفلبين في طريقه نحو كأس العالم 2026

في خضم المنافسة المحمومة لتأهيل المنتخبات لكأس العالم 2026، برز المنتخب العراقي بأداء قوي يثبت طموحه وإصراره على التأهل. بدأت رحلة العراق بقوة حين حقق فوزًا ساحقًا بنتيجة 5-1 على إندونيسيا في استاد البصرة الدولي في 16 تشرين الثاني/نوفمبر.

وعلى الرغم من هذا الانتصار المهم، واجه العراق تحديًا جديدًا عندما كان عليه مواجهة منتخب فيتنام في المباراة التالية بالمجموعة. في مباراة مثيرة، استطاع منتخب العراق حسم النتيجة لصالحه في الدقيقة الثالثة والتسعين من المباراة بهدف وحيد، محققًا فوزًا صعبًا ولكن هامًا على ملعب ماي دينه الوطني في 21 نوفمبر.

وقبل مباراتهم الأخيرة مع الفلبين، خيبت النتائج آمال العراق في بطولة كأس آسيا، حيث خرج من الدور الـ16 بعد الهزيمة 3-2 أمام الأردن في قطر. لكن هذا الخسارة لم تثني العراق عن التوجه نحو هدفه الكبير، وهو التأهل لكأس العالم.

تتجه أنظار المنتخب العراقي الآن نحو المباراة المقبلة، وهي مواجهة الفلبين، حيث يسعى الفريق إلى استئناف مسيرته القوية وتحقيق نتيجة إيجابية. يتطلع العراق إلى تحقيق التأهل لكأس العالم 2026، وهو الحدث الذي لم يشارك فيه منذ عام 1986، وسيكون لديه الفرصة لتحقيق ذلك إذا استمر في تقديم أداءه القوي والمتميز في التصفيات المقبلة.

الفلبين تسعى للتأهل لكأس العالم 2026 في مواجهة العراق

مع اقتراب تصفيات كأس العالم 2026، تتطلع الفلبين إلى تحقيق إنجاز كبير في عالم كرة القدم. ومن المقرر أن يواجه المنتخب الفلبيني فريق العراق في مباراة مهمة على ملعب ريزال التذكاري، حيث يسعى كل فريق إلى تحقيق الفوز والتقدم نحو بطاقة التأهل.

من جهة أخرى، يعد منتخب العراق، الملقب بـ “أسود الرافدين”، من بين الفرق الستة التي يتمتع بسجل مثالي بنسبة 100٪ في التصفيات حتى الآن. ويسعى العراق لتحقيق الانتصار في جميع مبارياته في المجموعة السادسة، بهدف تأمين موقعه في المراحل النهائية لتصفيات كأس العالم.

تعد هذه المباراة بين الفلبين والعراق فرصة حاسمة لكلا الفريقين لتحقيق النقاط الثلاث والتقدم في طريقهم نحو التأهل للمرحلة النهائية من التصفيات. وسيكون لأداء كل منتخب دور كبير في تحقيق طموحاته في الوصول إلى المحطة النهائية وتحقيق الحلم بالمشاركة في كأس العالم 2026.

بالنظر إلى التنافس الشديد في التصفيات والرغبة الملحة في تحقيق النجاح، فمن المتوقع أن تكون هذه المباراة مثيرة ومليئة بالحماس، وستشهد تفاعلًا كبيرًا من قبل جماهير الفريقين ومحبي كرة القدم على مستوى العالم.

تواصلت محنة منتخب الفلبين في مشوارها نحو التأهل لكأس العالم 2026 بعدما تعرضت لهزيمة مؤلمة على يد العراق في أول مباراة بالمجموعة السادسة يوم الخميس الماضي. وبهذه الهزيمة، تجد نفسها الفلبين في وضع صعب بعدما فشلت في تحقيق أي انتصار في المباريات الخمس الأخيرة بالتصفيات.

كانت المباراة مثيرة ومتوترة، حيث سجل مهاجم العراق، مهند علي، هدف المباراة الوحيد في الدقيقة 84، مما منح منتخب بلاده الفوز بنتيجة 1-0 على حساب الفلبين. رغم جهود الفلبين لتعديل النتيجة، إلا أنها فشلت في اختراق دفاعات العراق وتماسكها.

تأتي هذه الهزيمة بعد سلسلة من النتائج السلبية للمنتخب الفلبيني في التصفيات، حيث خسرت أربع مرات وتعادلت مرة واحدة منذ فوزها الأخير في كأس ميتسوبيشي إلكتريك AFF في ديسمبر 2022. وبتلك الهزيمة الأخيرة، تجد الفلبين نفسها في المركز الأخير بجدول المجموعة السادسة، حيث حصدت فقط نقطة واحدة من تسع نقاط ممكنة.

رغم تلك التحديات، لا تزال الآمال موجودة لمنتخب الفلبين في التصفيات. يبقى أمامها فرصة لتحسين أدائها وتحقيق الانتصارات في المباريات المقبلة، وبالتالي استعادة زخمها وتحقيق حلم التأهل لكأس العالم 2026. ومع تركيز وإصرار اللاعبين والجهاز الفني، يمكن أن تكون المباريات القادمة فرصة للفلبين لتحقيق التعويض والتقدم في طريقها نحو الهدف النهائي.

تشكيلة متوقعة للعراق في مباراته المقبلة في تصفيات كأس العالم 2026

مع اقتراب المنتخب العراقي من مباراته المقبلة في تصفيات كأس العالم 2026، يُتوقع أن يُعتمد المدرب توم سانتفيت على تشكيلة قوية ومتماسكة للفريق، بهدف تحقيق النتائج الإيجابية. ومن المتوقع أن يكون للاعب علي دوراً حاسمًا في الهجوم، بعد أدائه المميز في المباريات الأخيرة وتسجيله للأهداف الحاسمة.

وسيشارك علي في الهجوم إلى جانب اللاعبين إبراهيم بايش وعلي جاسم العيبي، اللذين يُعتبران من أبرز اللاعبين في خط الهجوم للمنتخب العراقي.

في وسط الملعب، من المتوقع أن يحافظ أسامة رشيد على مكانه، بينما سيكون أمير العماري شريكه في وسط الملعب، وهما يمتلكان الخبرة والمهارة اللازمة لقيادة الفريق في الوسط.

أما في الجانب الدفاعي، فمن المتوقع أن يستمر المدرب في الاعتماد على حسين علي وضرغام إسماعيل وريبين سولاكا وزيد تحسين في خط الدفاع، حيث قدموا أداءً متميزًا في المباريات السابقة.

ومن المهم أن يبقى المدرب مستعدًا للتعامل مع أي إصابات محتملة قبل المباراة، ولكن يُتوقع أن يختار تشكيلة مشابهة لتلك التي لعبت في المباراة السابقة، بقيادة خافيير جايوسو ومايكل بالديسيمو في الهجوم.

وبذلك، من المتوقع أن يكون المنتخب العراقي جاهزًا لتحقيق النتائج الإيجابية في مباراته المقبلة والسعي نحو التأهل لكأس العالم 2026.

تعليقات (0)

إغلاق