موعد مباراة تونس ضد كرواتيا في كأس عاصمة مصر والقناة الناقلة

موعد مباراة تونس ضد كرواتيا في كأس عاصمة مصر والقناة الناقلة

ستشهد مباراة ودية مثيرة تجمع بين منتخب تونس ومنتخب كرواتيا يوم السبت الموافق 23 مارس 2024، وذلك في إطار استعداداتهما لمشاركتهما في “كأس عاصمة مصر”. هذه المباراة الودية تعتبر فرصة ذهبية لكلا المنتخبين لتقييم أداء اللاعبين واختبار الاستراتيجيات قبل انطلاق البطولة الرسمية.

الموعد: السبت 23 مارس 2024، الساعة 22:00 بتوقيت مصر، 23:00 بتوقيت السعودية ، ستكون المباراة متاحة للمشاهدة على القناة الناقلة on time sport HD، حيث سيتمكن عشاق كرة القدم من جميع أنحاء المنطقة من متابعة هذا اللقاء المثير والمهم.

باقتراب الموعد المحدد لانطلاق “كأس عاصمة مصر”، يتوقع المشجعون رؤية أداء قويًا ومثيرًا من كلا المنتخبين في هذه المباراة الودية. تتطلع الجماهير لرؤية التكتيكات الجديدة وتألق اللاعبين في هذا الاختبار الهام قبل المشاركة في البطولة الكبيرة.

فرق المباراةتونس ضد كرواتيا
الموعديوم السبت 23 مارس 2024
الزمن22:00 بتوقيت مصر، 23:00 بتوقيت السعودية
القناة الناقلةbeIN Sports HD
البطولةمباراة ودية – كأس عاصمة مصر

تونس وكرواتيا تتصارعان في القاهرة

تواجه منتخبات تونس وكرواتيا في العاصمة المصرية القاهرة يوم السبت، في إطار إحدى المباريات المثيرة ضمن سلسلة FIFA الجديدة لهذا الأسبوع. تُعَدّ هذه البطولة المصغرة، التي نظمتها الفيفا، فرصة للفرق القليلة الظهور والتنافس على المستوى العالمي.

من المتوقع أن يتنافس الفائز في هذه المواجهة مع إما منتخب مصر أو نيوزيلندا في النهائي الأسبوع المقبل، ليُحدّد بذلك بطل هذه البطولة المثيرة.

تعتبر هذه البطولة فرصة للمنتخبات للتألق وإظهار قوتها على الساحة الدولية، حيث يتنافسون في ظروف جديدة ومواجهات مختلفة عما هم عليه في بطولاتهم المحلية.

وبالنسبة لمنتخب تونس، يأمل في الاستفادة من اللعب في مناخ مألوف في شمال أفريقيا، لتحقيق الأفضلية في هذه المباراة المهمة، خاصة بعد مشوار كارثي في كأس الأمم الأفريقية.

من جهته، خرجت تونس من دور المجموعات في كأس الأمم الأفريقية بنتائج مخيبة للآمال، مما أدى إلى ترك مدربها السابق جلال قادري منصبه. وعلى الرغم من التعديلات التي قام بها المدرب الحالي منتصر الوحيشي في التشكيلة، إلا أن مستقبله مع الفريق لا يزال غير واضح.

تأمل تونس في التأهل إلى نهائيات كأس العالم المقبلة، وهي تنافس في مجموعة تضم عدة فرق، حيث يجب عليها تجنب أي تعثر يمكن أن يعرقل طموحاتها.

من جهة أخرى، يأتي منتخب كرواتيا بعد مسيرة مذهلة في كأس العالم ودوري الأمم الأوروبية، إلا أنه يواجه التحدي الجديد في هذه البطولة المصغرة.

في الأيام الأخيرة، جذبت مباريات منتخبي تونس وكرواتيا انتباه عشاق كرة القدم الدولية، سواء في بطولات FIFA أو البطولات القارية الأوروبية. وتبرز تلك المباريات كفرصة للنظر إلى أداء كل منتخب وتقييم فرصه في المستقبل.

بدأت رحلة منتخب تونس في بطولة كأس الأمم الأفريقية بتراجع مخيب للآمال، حيث خرجوا من دور المجموعات بعد نتائج غير مرضية. ورغم تغيير المدرب وبعض التعديلات في التشكيلة، إلا أن التحديات تظل كبيرة أمامهم في ظل المنافسة الشرسة في التصفيات المؤهلة لكأس العالم.

أما منتخب كرواتيا، فقد كانت رحلتهم متقلبة أيضًا، حيث تأثرت نتائجهم بالهزائم المفاجئة في التصفيات المؤهلة لكأس الأمم الأوروبية. ورغم تأهلهم في النهاية، إلا أن المجموعة الصعبة التي وقعوا فيها في البطولة تشكل تحديًا كبيرًا أمامهم.

تبدو الآمال مرتبطة بتحسن أداء كل منتخب في الفترة المقبلة، خاصة مع اقتراب بطولة كأس العالم. وعلى المدربين واللاعبين أن يعملوا بجدية لتجاوز التحديات وتحقيق النتائج المرجوة في المباريات القادمة.

إصابات تواجه منتخبات تونس وكرواتيا في فترة التوقف الدولي

شهدت قائمتا منتخبي تونس وكرواتيا تغييرات جوهرية خلال فترة التوقف الدولي، حيث تم استبعاد عدد من اللاعبين البارزين بسبب الإصابات وبعض القرارات التكتيكية.

في المنتخب التونسي، تم استبعاد لاعبين بارزين مثل يوسف المساكني ونعيم السليطي، إلى جانب غياب العناصر الدفاعية مثل علي معلول ويان فاليري ومنتصر الطالبي. وبجانب ذلك، تعرض لاعبان آخران للإصابة، مما أدى إلى انسحابهما من التشكيلة.

من جهته، شهد منتخب كرواتيا أيضًا بعض الإصابات والاستبعادات، حيث اضطر لاعبان مهمان مثل يوسيب سوتالو ومارتن باتورينا للانسحاب بسبب الإصابة. وعلى الرغم من عودة بعض اللاعبين المصابين إلى أندية الدوري المحلي، إلا أن بعضهم لم يتعافى بشكل كامل بعد.

تُعد هذه التغييرات والإصابات تحديات إضافية لكل منتخبي تونس وكرواتيا ولمدربيهما، حيث يسعون للحفاظ على استقرار التشكيلة وتحقيق النتائج الإيجابية في المباريات القادمة، سواء في الفترة الدولية أو في البطولات المقبلة.

تعليقات (0)

إغلاق